أدبياتعالم حواء

عيدك مبارك سعيد يا إكسير الحياة!

هناء مهدي _ نور 24

في هذا اليوم الجميل حل عيدك.. فأزهرت الطبيعة في عينيك ياحواء!

رفرفري يافراشة جذلى واحتفي..
واسكبي عطر الياسمين..
انثري النرجس واللوتس والأقحوان..

اليوم أنت العيد.. يا تحفة الاكوان!

أنت القلب المحن..أنت الدفء والحضن..
أنت الإحساس.. أنت الأذن والعين..
من يسهر.. من يحرس العالم مثك ياحواء!؟

لا يملك آدم أمام عظمتك إلا الانحناء!
أنت له شعاع شمس يشرق صبحا في السماء!

انطلقي.. تحرري من قيود أدمت معصمك حينا من الدهر..
وتأكدي..
أنك الأقوى.. أنك الأحكم.. أنك الأجمل..

أن العالم يعجز لما تعجزين..
أن الوجود ينتهي لما تنتهين..
أنك نبض الكون.. وإكسير الحياة!

وهل يقدر الكون أن يعيش بلا حواء!؟
وهل تدب الحياة في الأرض.. بلاهواء!؟

تجملي.. تدللي.. ففي دلالك قوة، وفي رقتك أنوثة، وفي بسمتك إشراق، وفي عينيك جمال، لاتدركه الا العيون الصافية الراقية!

عيدك مبارك سعيد يا إكسير الحياة!

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى