ثقافيةفـنوطنية

الفنان الكبير حمادي التونسي في ذمة الله

الفنان الراحل حمادي التونسي
نور24
افتقدت الساحة الفنية الوطنية أحد روادها الكبار .يتعلق الأمر بالممثل والشاعر والزجال المغربي الكبير حمادي التونسي الذي وافته المنية، أمس السبت 10 أكتوبر 2020،  عن عمر يناهز 86 سنة.
كان الفنان الكبير الراحل أحد أعضاء فرقة المعمورة، وفرقة الإذاعة والتلفزيون في أواسط خمسينيات القرن العشرين ؛ وكان له حضور كبير إلى جانب الأسماء الكبيرة ، مثل عبد الرزاق حكم ، محمد حماد الأزرق ، العربي الدغمي، محمد السوسي ، وفاء الهرواي ، أمينة رشيد ، حبيبة المذكوري ، فاطمة الركراكي ..وغيرهم.
لم يكن الراحل حمادي التونسي ممثلا إذاعيا فقط ،بل كان ممثلا مسرحيا، وكاتب كلمات أغاني متميز..وكان أول عمل مسرحيا هو “ثمن الحرية” سنة 1957، إلى جانب أعماله المميزة ككاتب كلمات  العديد من المطربين المغاربة ، مثل الموسيقار عبد الوهاب الدكالي سنة 1959 الذي غنّى له الأغنية الشهيرة “يا الغادي فطوموبيل ” ، والأغنية الوطنية المعروفة “ناديني يا مليكي يا حبيب الشعب”،و”بريء”
للفنان عبد الوهاب اكومي،و”ناديني يامليكي” التي أدّاها الراحل اسماعيل أحمد، و أغنية “من غير ميعاد” التي لحنها الراحل عبد النبي الجيراري وغنتها بهيجة إدريس،و ورائعة “التلفون” التي غنّتها أمينة إدريس، والقصيدة الأروع “آخر آه” لعبد الوهاب الدكالي، وغيرها من الأعمال الكثيرة..
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى