إعلامية

وفاة عبد الكبير العلوي:أول صحفي مغربي ولج عالم الإعلام الدولي

                   

عبد الصحفي المرحوم عبد الكبير العلوي

نور24

 

تم بعد ظهر يوم الأربعاء 09 أكتوبر 2019،بالهرهورة ،بعمالة تمارة، تشييع جنازة عبد الكبير العلوي ، الصحفي والإعلامي والناشر المغربي ، الذي يعتبر أول صحفي مغربي ولج مجال الاعلام الدولي عندما كان يسمع صوته في إذاعة كولونيا الألمانية (دولتشي فيلي)  في ما بعد ، في نهاية ستينيات القرن العشرين.

بعد حصول الفقيد الكبير، ابن الحاضرة الإسماعيلية ، على الباكالوريا ، انتقل للعاصمة الرباط ، واقتحم ميدان الصحافة من خلال صحيفة “العلَم” ،أشهر اليوميات في أيامها ، التي كانت تستقطب وتشهر أبرز الكتّاب والمبدعين المغاربة ؛اشتغل ،لسنوات قليلة،في قسمها الثقافي أساسا مع القيام بتغطيات صحفية لأنشطة متنوعة كان يتطلبها العمل الصحفي .

 ونظرا لطموحه ورغبته في استكشاف آفاق أرحب ليفجر فيها ما حباه الله من موهبة في مجال كان مقتصرا على قلة من الناس ، انتقل لألمانيا وولج إذاعة كولونيا “دوتشي فيلي حاليا”، كأول مغربي يقتحم عالم الإعلام الدولي، وأين في ألمانيا، التي كانت تشق طريقها في كل المجالات ومنها الاعلام التي تعرف هي قبل غيرها أهميته.

  عمل مراسلا للإذاعة الألمانية المذكورة في المغرب وشمال أفريقيا ، من مقرها بالمغرب؛  وهي مرحلة جد هامة في عمله الصحفي والوطني، حيث عمل على تغطية أهم الأحداث التي كانت تعيشها المنطقة المغاربية ، خاصة المغرب  .

 ويُعرف عن صحفينا الراحل أنه كان من نجوم المؤتمرات الصحفية المتميزة والشهيرة التي كان يعقدها الملك العبقري،المغفور له الحسن الثاني ؛ وهو الصحفي المغربي الوحيد والأول الذي كان يطرح أسئلة على الملك الراحل بأسلوب كبار الصحفيين العالميين ..

  أصدر عدة كتيبات “شعبية”، وأسس دارا  للنشر باسم “الزمن” الشهيرة ؛ وبقي وفيا لعمله في خدمة بلده في صمت وتواضع الكبار ،بعيدا عن الأضواء .

وتشاء الاقدار أن يغادر هذه الحياة دون “ضجيج”،  بعد أزمة قلبية حيث وُجد جالسا على كرسيه يتأهب للخروج.

رحم الله فقيد الصحافة المغربية الكبير.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى